مركز اللغات l’Espoir بالجديدة بعلن عن افتتاح التسجيل لتعلم اللغة الالمانية وباقي اللغات الاجنبية
مركز اللغات l’Espoir بالجديدة بعلن عن افتتاح التسجيل لتعلم اللغة الالمانية وباقي اللغات الاجنبية

يسر مركز اللغات" l’Espoir "  بشارع الحسن الثاني بالجديدة، أن يعلن الى ساكنة الجديدة والمهتمين بدراسة اللغات الاجنبية عن افتتاح التسجيل للموسم الدراسي 2017/2018.

ويقدم المركز بالاضافة الى تدريس اللغات الاجنبية كالفرنسية والاسبانية والايطالية، تعلم اللغة الالمانية.

فاللغة الألمانية في مركز اللغات" l’Espoir "  هو فرصة للتواصل و التعرف على الثقافات الألمانية و أيضا فرصة هامة لتوسيع قدراتكم اللغوية اللازمة لحياتكم المهنية و لدراستكم الجامعية بسرعة و فعالية, على شكل دورات مكثفة و جد مكثفة طيلة السنة.

ويركز   مركز  " l’Espoir " على الدورات المكثفة من أجل تحصيل مستوى لغوي ممتاز في الالمانية يخول للطالب أو المهني :

•        اجتياز الامتحان  Goethe Zertifikat B1 بامتياز للراغبين بالدراسات العليا أو العمل بألمانيا.

 "Goethe Zertifikat B1  " هو امتحان مصادق عليه دوليا بشراكة مع المركز الثقافي (Goethe Institut)  في اللغة الألمانية يثبت القدرة و الكفاءة  على الاستخدام الجيد للغة.

•        اجتياز الامتحان Start Deutsch A1 بنجاح لفائدة الراغبين بالالتحاق الأسري.

•        الالتحاق بألمانيا في وقت وجيز.

•        اكتساب مهارات لغوية و ثقافية مهمة و منظمة من أجل الاستمتاع و التنوع.

•        تعلم اللغة الألمانية بنجاح للحياة اليومية, أوقات الفراغ أو السفر.

المركز ليس فضاء للتعلم فقط بل هو فضاء للانفتاح على العالم  من خلال الأنشطة والتبادل الثقافي والفكري مع المراكز البارزة في هذا المجال.

 يفتح مركز  l’Espoir"" ابوابه لكل المهتمين على اختلاف اعمارهم وفي الاوقات  التي تناسب كل واحد ،فهناك الدروس الصباحية والزوالية والمسائية والليلية .

سيشرع المركز في التسجيل طيلة شهر شتنبر على أن تنطلق الدراسة فعليا في 2/10/2017, وللمزيد من المعلومات يرجى الاتصال بالأرقام التالية :

0523373376

0615696049

زنقة ابن المهاجر -تقاطع شارع الحسن الثاني بالجديدة (قرب وكالة BMCE BANK)

زيارة موقعنا  www.espoirlangues.com 

صفحة الفيسبوك https://www.facebook.com/ESPOIRLANGUES/

سارعوا بالتسجيل لأن الأماكن محدودة



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الجريدة