استئنافية الجديدة تدين عون سلطة بقيادة مولاي عبد الله بأربعة أشهر حبسا نافذا
استئنافية الجديدة تدين عون سلطة بقيادة مولاي عبد الله بأربعة أشهر حبسا نافذا

خفضت أول امس الخميس  الغرفة الجنحية التلبسية بمحكمة الاستئناف بالجديدة الحكم الابتدائي القاضي بإدانة عون السلطة التابع لقيادة أولاد بوعزيز الشمالية (مولاي عبد الله) من ستة أشهر حبسا نافذا إلى أربعة أشهر حبسا نافذا بعد اتهامه من طرف إحدى السيدات التي تقطن بالحي الصناعي بالاعتداء عليها بواسطة السلاح الأبيض. ولم تنفع تراجع شاهدة الإثبات الوحيدة في هذا الملف عن شهادتها أمام هيئة الحكم حيث أكد ممثل النيابة العامة خلال مرافعته على أن الشاهدة أكدت واقعة الاعتداء ووجود تشابه مع المتهم، في الوقت الذي سبق أن اعترفت عليه امام الغرفة الابتدائية.

يذكر إلى أن الضحية  كانت قد تقدمت بشكاية إلى مركز الدرك الملكي بسيدي بوزيد تتهم فيها عون السلطة المذكور بالاعتداء عليها بالضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض وبعد الاستماع للمشتكية والمشتكى به تم تقديمهما على أنظار النيابة العامة التي قررت إعادة الملف لتعميق البحث وأحالت المسطرة على عناصر المركز القضائي للدرك الملكي التي قامت بإعادة البحث في هذه القضية وتم تقديم المتهم عون السلطة في حالة سراح لتقرر النيابة العامة متابعته في حالة إعتقال.

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الجريدة