البيرالجديد
  • ...
    منظمو مهرجان جوهرة : 760 ألف تابعوا فعاليات الدورة الثامنة بمدن الجديدة وازمور والبير الجديد

    لم تخلف الدورة الثامنة للمهرجان الدولي للموسيقى وعدها مع سابقاتها من الدورات المنصرمة ، لما صادفت هي الأخرى نجاحا كبيرا في التنظيم بالمنصات الثلاثة بكل من الجديدة وأزمور  والبير الجديد ، ومرت في ظروف أمنية نوعية دون تسجيل حوادث ، ما يعطي العلامة الكاملة في الانضباط لجمهور جوهرة الذي تفاعل مع الفنانين بشكل راقي ومتطور . وسجلت الدورة الثامنة متابعة 760 ألف متتبع من أعمار مختلفة ينتمون للبلديات الثلاث التي احتضنت السهرات ، بل وأيضا لمدن مغربية عديدة صادف المهرجان لحظة اصطيافهم . وعبر العديد من الفنانين المشاركين باعتزازهم بالمشاركة في مهرجان جوهرة ، واعتبروه محطة نوعية أضافوها إلى "البالماريس" الخاص بهم ،سيما وأن جوهرة تمكن برصيده الجماهيري من المحافظة على رتبة الوصيف لمهرجان موازين . في وقت تهاوت فيه الكثير من المهرجانات بمدن مجاورة للجديدة . ولفتت أزمور الانتباه خلال الدورة الثامنة بحجم حضورها الجماهيري الكبير وغير المسبوق ، ما ولد قناعة بأن مدينة  مولاي بوشعيب الرداد ستظل قلعة للفن والفنانين والمبدعين ، بل وأيضا يسكنها عشق أبدي لكل فن رفيع . الدورة الثامنة أيضا قدمت طبقا فنيا متنوعا للذكرى وللتاريخ نشطه في منصة الجديدة كل من رياض العمر والستاتية والشاب هندي وعبدالله الداودي ودنيا باطمة  عادل الميلودي . وفي منصة أزمور يوسف زوبيد وسعيد الصنهاجي وفريد غنام وسعيد ولد الحوات وسعيد موسكير وشيماء أباتراب وعبدالباسط أمريقي وفي منصة البير الجديد سفن دورز وتسونامي وإيهاب أمير و بوشعيب الدكالي ولبنج وعزيز المغربي.   هؤلاء الفنانين أشعلوا سهرات جوهرة تفاعلوا وتجاوبوا في مهرجان الفرجة والانضباط فيه توأمان . الفرجة التي قدمت لجماهير جوهرة بدون مقابل ، حتما وراءها مدعمون من القطاع الخاص وفي مقدمتهم المجمع الشريف للفوسفاط  وإذا كانت المناسبة شرط فكل الشكر لهم على الوفاء الدائم والثقة المتواصلة ، والشكر موصول إلى جمعية دكالة رئيسا وأعضاء . وشكر كذلك بطابع خاص إلى السلطة الإقليمية والسلطة المحلية بكل من الجديدة وأزمور والبير الجديد ، وإلى المنتخبين ورجال الأمن والدرك الملكي والقوات المساعدة والوقاية المدنية والوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء وكل الشركاء الإعلاميين ورجال الصحافة الوطنية والمحلية . وألف قبلة مهداة لجماهير الدورة الثامنة لمهرجان جوهرة على الحضور المكثف وروعة التتبع .موعدنا بإذن الله في الدورة التاسعة أكثر حضورا وأكثر روعة .    بلاغ صحفي

  • ...
    العثور على جثة رجل متحللة منذ أزيد من 6 أشهر بضواحي مدينة البير الجديد

    استنفرت جثة لشخص ذكر، السلطات الدركية والمحلية بالبئر الجديد، حوالي 50 كيلومترا شمال مدينة الجديدة، بعد العثور عليها، أمس الخميس، في حدود الساعة الثانية ظهرا،  في حالة تحلل جد متقدمة، وذلك في منطقة تبعد عن مركز البئر الجديد بحوالي 16 كيلومترا، وتحديدا على مقربة من "واد الحويرة"، غير بعيد من تعاونية "الهويلمات 1".وحسب حالة التحلل التي وجدت عليها الجثة، وهي لرجل مجهول الهوية، يناهز عمره ال40 سنة، وكان عاري الصدر، ويرتدي "كيطما" حمراء اللون، فإن تاريخ حصول الوفاة قد يزيد عن 6 أشهر. وقد ظلت الجثة محجوبة عن الأنظار، بسبب "الواد الحار"، الذي تكتسح جنباته الأشجار والصبار.هذا، وقد استعصى على المتدخلين لدى الفرقة الترابية للدرك الملكي بمركز البئر الجديد، الذين  انتقلوا لتوهم، فور إشعارهم، أخذ البصمات، بسبب تحلل الجثة وتحجر يدي الهالك.هذا، وتجري الضابطة القضائية الأبحاث والتحريات، لمعرفة هوية الشخص الذي عثر عليه جثة متحللة، وكذا، تحديد ملابسات الوفاة التي تظل مفتوحة على جميع الاحتمالات. 

  • ...
    تنظيم لقاء تواصلي بجماعة اثنين اشتوكة حول تأهيل الحليب بجهة البيضاء سطات

    نظمت الجمعية المغربية للتنمية الفلاحية بجهة الدار البيضاء سطات بشراكة مع الغرفة الفلاحية لقاءا تواصليا جهويا يوم السبت 30 يونيو 2018 بجماعة اشتوكة تحت شعار : " من أجل تأهيل حقيقي لسلسلة الحليب بجهة الدار البيضاء سطات".حضر هذا اللقاء رئيس الغرفة الفلاحية بجهة الدار البيضاء سطات ورئيس الجماعة الترابية لشتوكة ورئيس مؤسسة مجيد وممثلين عن الكونفدرالية المغربية للتنمية القروية وبعض الجماعات الترابية بإقليم الجديدة وتعاونيات إنتاج الحليب بالجهة والفروع المحلية للجمعية إلى جانب عدد من الضيوف وممثلي وسائل الإعلام الوطنية والمحلية.تميز  اللقاء التواصلي بكلمات افتتاحية حول السياق العام الذي يعيشه قطاع الحليب بالمغرب وتقديم عروض تقنية حول واقع القطاع بالجهة ومستجدات القانون رقم 112.12 المتعلق بالتعاونيات قبل أن يفتح النقاش حول موضوع اللقاء من اجل بحث السبل الكفيلة لتأهيل القطاع وإخراجه من الوضع الحالي المقلق.بعد ذلك، انتقل المشاركون إلى أشغال الجمع العام التأسيسي والإعلان عن ميلاد "اتحاد مضا لتعاونيات الحليب" بمشاركة أزيد من 50 تعاونية من مختلف مناطق جهة الدار البيضاء سطات، حيث تمت المصادقة على القانون الأساسي للإتحاد وانتخاب مجلسه الإداري الذي جاءت تشكيلته كالتالي:  محمد لغزاني محمد   : الرئيسكساب بن لحسن        : نائب الرئيسأشرف عبد العظيم     : الكاتب العامالسعدية الطرحي      : متصرفةمحمد الگندوزي        : متصرف عبد الله بغرمي         : متصرفبوشعيب عوبيد         : متصرفمحمد الكرد              : متصرفعبد الغاني لعيدي      : متصرف وانتخبت التعاونيات المشاركة  لجنة للرقابة طبقا للمادة 67 من القانون 112.12 تتكون من:1. إسماعيل أبو الصبر ممثلا لتعاونيات إقليم الجديدة؛2. عبد العالي الرحالي ممثلا لتعاونيات إقليم سيدي بنور؛ 3. عبد الكبير كدناوي ممثلا لتعاونيات إقليم سطات؛4. نورالدين السرار ممثلا لتعاونيات إقليم ابن سليمان. وإذ تثمن الجمعية المغربية للتنمية الفلاحية بجهة الدار البيضاء سطات عاليا تأسيس هذا التنظيم التعاوني بالجهة، في إطار شراكة استراتيجية تهدف إلى مواصلة خدمة المصالح العليا  للمنتجين الصغار والعمل سويا علة تأهيل أوضاعهم الإقتصادية والإجتماعية ومواجهة التحديات التي يعيشها قطاع الحليب ببلادنا.

  • ...
    ابتدائية الجديدة توزع 58 سنة حبسا على أفراد مافيا الاتجار الدولي في المخدرات بالبئر الجديد

    وزعت الغرفة الجنحية لدى ابتدائية الجديدة، اليوم الثلاثاء، على 7 عناصر من مافيا الاتجار الدولي في المخدرات، التي فككتها، شهر فبراير 2018،مصالح القيادة الجهوية للدرك الملكي للجديدة، 58 سنة حبسا نافذا، منها 10 سنوات على عنصر واحد، و48 سنة بالتساوي على باقي أفراد المافيا (6 سنوات لكل واحد منهم).وحسب المتتبعين للشأن القضائي، فإن هذه العقوبات الحبسية، التي التمسها ممثل المدعي العام، تعتبر رادعة، وتتناسب وحجم الأفعال الإجرامية التي ارتكبها "المافيوزيون" المتورطون.إلى ذلك، وبالرجوع إلى النازلة التي كان للجريدة السبق في نشر وقائعها، فإن دورية راكبة لدى الفرقة الترابية لدرك البئر الجديد، تابعة لسرية الجديدة، كانت تشن، في الساعات الأولى من صبيحة الثلاثاء 20 فبراير 2018، في إطار مهامها الاعتيادية، حملة تطهيرية لاستتباب الأمن في منطقة نفوذها الترابي، والتصدي لناهبي الرمال الذين ينشطون تحت جنح الظلام، على الشاطئ المجاور لغابة دوار "الهيالمة"، بجماعة "المهارزة الساحل"، 65 كيلومترا شمال مدينة الجديدة. وقد لاح للمتدخلين الدركيين ضوء خافت وسط أشجار الغابة الكثيفة، فيما بدت أصوات تتعالى، جعلتهم يقتربون من مصدرها شيئا فشيئا. فكانت المفاجأة عندما أصبحوا وجها في وجه عدة أشخاص، وبجانبهم كانت مستوقفة سيارة رباعية الدفع وشاحنة وجرافة. ظن رجال الدرك وقتها أن الأمر يتعلق بعملية نهب للرمال. لكن عند اقترابهم أكثر فأكثر، عثروا على قاربين مطاطيين. فأدركوا أن الأمر يتعلق بعملية تهريب للمخدرات، عبر المحيط الأطلسي.فلئن الوضع كان في غاية الخطورة، فقد استدعى تدخل القائد الجهوي للدرك الملكي للجديدة، وقائد السرية، الذين انتقلا لتوهما إلى مسرح التدخل، مصحوبين بتعزيزات من مختلف الوحدات الدركية.هذا، وقد أسفرت هذه العملية التي كانت وراءها الصدفة، وأيضا يقظة رجال الدرك الملكي، عن حجز شاحنة محملة ب4 أطنان من مخدر الشيرا، بقيمة 4 ملايير، وزورقين مطاطيين، مزودين بمحركات يابانية الصنع، أحد الزورقين بمحركين،ويسع لحمل 2500 كلغ، والآخر بمحرك واحد، ويسع لحمل 1500 كلغ.. ناهيك عن الشاحنة والجرافة. كما أوقف المتدخلون الأشخاص المتواجدين في عين المكان. حيث جرى اقتيادهم جميعا تحت حراسة مشددة، إلى مقر المركز القضائي بسرية الدرك الملكي بالجديدة.وبالمناسبة، فقد كانت كمية المخدرات التي تم ضبطها وحجزها، ستنقل على متن الزورقين المطاطيين، إلى عرض سواحل المحيط الأطلسي، إلى المياه الإقليمية للجديدة، حيث تكون في انتظار "البضاعة" سفينة تتكلف بتهريبها على متن طائرة "hydravion"، إلى ما وراء البحار (الضفة الأخرى من البحر الأبيض المتوسط..).هذا، وأفضت الأبحاث والتحريات التي باشرها المحققون، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، إلى إيقاف 7 أشخاص متورطين في عملية التهريب والاتجار الدولي في المخدرات.وبالمناسبة، فإن هذه العملية من العيار الثقيل، تعتبر الثانية من نوعها، بعد التدخل الأمني المشترك بين "البسيج"، التابع للاستخبارات المدنية، والقيادة الجهوية للدرك الملكي بالجديدة، منذ حوالي سنتين، في عهد المسؤول السابق، الكولونيل عبد المجيد الملكوني، الذي يشغل حاليا المنصب ذاته، على رأس القيادة الجهوية بمكناس. زهو التدخلالذي أسقط في باحة الاستراحة بمحطة البئر الجديد، على الطريق السيار الرابط بين العاصمة الاقتصادية وعاصمة دكالة، شاحنات محملة بأزيد من 40 طن من المخدرات.

  • ...
    متعلمو ''السنابل'' الابتدائية بالبئر الجديد يزورون حديقة الحيوان بالرباط

    في إطار أنشطتها الموازية نظمت مدرسة "السنابل" الإبتدائية، التابعة للمديرية الإقليمية للتربية والتكوين بالجديدة، خرجة ترفيهية لفائدة متعلميها إلى كل من مسجد حسان وصومعته الخالدة بالرباط وحديقة الحيوانات بتمار، فكانت أول مرة يتاح فيها لمثل هؤلاء المتعلمين الصغار أن يملوا أعينهم بمآثر بلادهم التاريخية وكذا بحيوانات كانت إلى حد قريب من العجائب التي لا ترى إلا في التلفاز بالنسبة لهم.انطلقت الرحلة الترفيهية من أمام باب ابتدائية "السنابل" تمام الثامنة من صبيحة الأحد 13 ماي الجاري، واتجهت إلى العاصمة الرباط عبر الطريق السيار، فكانت فرصة ردد فيها المتعلمون كثيراً من الأناشيد التي أعدوها خصيصاً للمناسبة. خناجر صغيرة كانت تصدح ملئ رأتيها فرحاً وسروراً وغبطة. فكان الوصول قرابة الحادية عشر، حيث اكتشف الصغار صومعة حسان وقبريْ الراحلين محمد الخامس والحسن الثاني رحمهما الله، تحت شروح تفصيلية ضافية من مدرسي الابتدائية، كما كانت فرصة التقط فيها المتعلمون العديد من الصور التذكارية.واصلت الرحلة مسيرها إلى حديقة الحيوانات بتمارة، فكان الوصول وكانت معه دهشة لقاء المتعلمين الصغار مع عالم حيونات لطالما اعتقدوا أنها لا توجد إلا في كتبهم وفي أحسن الأحوال في برامج القنوات الوثائقية المختلفة، هنا كانت غبطة الأطفال لا توصف وسعادتهم لا تقدر، وهو ما عبروا عنه بشكر مؤطري  الرحلة، وهم ستة من مدرسي مدرسة السنابل الابتدائية، متمنين عنهم معاودة الرحلة في أقرب الآجال.   

  • ...
    قرآن يتلى ونفحات ربانية زكية بفضاء الثانوية التأهيلية عقبة بن نافع

    في إطار أنشطته الثقافية والتربوية التي دأب عليها نادي الإبداع الأدبي والثقافة بالثانوية التأهيلية عقبة بن نافع بالبئر الجديد، احتضن فضاء مكتبة الثانوية مساء يوم الجمعة 27 أبريل 2018م وقائع الدورة الخامسة من مسابقة تجويد القرآن الكريم وترتيله تحت شعار: "القرآن الكريم سلوك في الحياة".افتتحت المسابقة بكلمة منسق النادي الأستاذ "سعيد العيماري"، أشارَ فيها إلى المراحل التي مرت منها المسابقة، بعد أن تقدم إلى طور التصفيات ثلاثون تلميذة وتلميذا، انتقي فيها سبعة مترشحين من فئة الذكور وست متنافسات من صنف الإناث، كما قَدّم أعضاء لجنة التحكيم ممثلة في شخص الشيخ الحاج أحمد محفاظ خطيب وإمام مسجد الغيث بالمدينة، وأستاذة مادة التربية الإسلامية الحسنية عضاض، وأستاذة علم التجويد والعضو بالمجلس العلمي المحلي الإقليمي بالجديدة إيمان علبوش، فضلا عن ملحق الاقتصاد والإدارة الحاج محمد أربعتي.      وفي كلمته، عمل منسق النادي على تفصيل القول في المقاصد والغايات التي من أجلها اعتاد نادي الإبداع الأدبي والثقافة تنظيم هذه المسابقة؛ مؤكدا أنه إضافة إلى دورها التنشيطي الذي يسهم في إخراج المتعلمين من ضغط الدراسة والامتحانات، تضطلع أيضا المسابقة القرآنية بوظيفة ترسيخ القيم الإسلامية السمحة والتأطير الديني المنفتح للناشئة، وهو ما من شأنه التنبيه إلى ضرورة تجنب الفكر المتطرف.    أما ممثل لجنة التحكيم الخطيب الحاج محفاظ، فقد عبر عن سعادته بوجوده وسط شباب ملأ فضاء المكتبة، شغوف بالاستماع والاستمتاع بالتلاوات العذبة، وأكد على استعداد المجلس العلمي بالجديدة لمواكبة مثل هذه الأنشطة وتأطير الورشات القرآنية طيلة الموسم الدراسي، وختم كلمته بتبيان قواعد التنقيط المعتمدة في المسابقة القرآنية. ومن جهته رحب السيد رئيس المؤسسة المصطفى الحداوي بالحضور؛ تلامذة وآباء وأمهات وأطرا تربوية وإدارية، وأعرب عن جزيل شكره وعمق امتنانه للنادي المنظم للمسابقة وللجنة التحكيم الساهرة على تقييم أداء المتسابقين، كما أقر بأهمية تعلق التلاميذ والتلميذات بالقرآن الكريم ودوره في التشبت بالقيم التربوية النبيلة وتقويم السلوك، وكذا الإسهام في الانضباط داخل الأقسام في إطار التعلق بطلب العلم.  وبعد وقفات إنشادية سماعية شدت الحضور إليها تخللت المسابقة، وملاحظات وجيهة للجنة التحكيم ومنافسة شريفة أظهرت براعة المتسابقين في تلاوة القرآن الكريم من حيث الخضوع لقواعد التجويد والأداء المتميز، وزعت الجوائز التحفيزية والشواهد التقديرية على الفائزات والفائزين.  

  • ...
    ابتدائية السنابل بـالبئر الجديد تودع الحسن عمور بحفل بهيج

     ترسيخا لثقافة الاعتراف بالجميل، وتثميناً لما قدمه أطر هيئة التدريس من عطاءات  في تنشئة الأجيال تلو الأجيال، بادرت ابتدائية "السنابل" بالبئر الجديد، التابعة للمديرية الإقليمية للتربية والتكوين بالجديدة، إلى الاحتفاء بواحدٍ من الذين سطروا بأحرف من ذهب  صفحات العمل التربوي في بلدة "البئر الجديد"، الأستاذ "الحسن عمور" صاحب الـ34 عاما من العطاء المتواصل. كانت المناسبة فرصة عبر فيها زملاء المحتفى به المتقاعد، وعلى رأسهم مدير المؤسسة، عن الخصال التي تحلى بها الحسن عمور طيلة مشواره عمله الطويل، والتي لا تخرج من العمل الجدي، وروح التضحية والتفاني في العمل، وحب المهنة وتكوين أجيال البئر الجديد. كما شهد اليوم أنشطة تربوية متنوعة قدمها المتعلمون هدية لأستاذهم السابق، وشاركهم فيها متعلمو مؤسسة  "الداخلة" فكانت أطباق شعرية ومسرحية وأناشيد صدحت بها الحناجر الصغيرة للمتعلمين تحت إشراف أساتذتهم.    وحين جاء دور المتحفى به، سابقت الدموع صوته فسبقته، واختلط عليه فرح التفاتة زملائه والمتعلمين بحزن مغادرة ساعات العمل وأيامه إلى ساحات التقاعد الموحشة، فكانت لحظات تأثرٍ تفاعل معها الحضور احتراماً وتقديراً.   

  • ...
    الأمن ينظم حملة للتوعية بالسلامة الطرقية بثانوية عقبة بن نافع بالبئر الجديد

     نظمت زوال  يوم الاثنين، لجنة مفوضية الشرطة لمدينة البئر الجديد بتنسيق مع ادارة الأمن الإقليمي للجديدة بالثانوية التأهيلية عقبة ابن نافع بمدينة البئر الجديد حملة للتوعية بالسلامة الطرقية وذلك في إطار اليوم الوطني للسلامة الطرقية، حيث أطر الندوة كل من العميد الممتاز ابراهيم لوراوي وضابط الأمن الإقليمي  سولاك محمد ورئيس الدائرة بمفوضية الشرطة لمدينة البئر الجديد  عزيز جاجا و ضابط الأمن ممتاز  نور الدين بيعاوي. وتحمل الحملة الوطنية هذه السنة شعار "السلامة الطرقية تربية وسلوك"، حيث أوضح المشرفون على الندوة التحسيسية السلوكيات الواجب إتباعها للحفاظ على السلامة الجسدية، وذلك بتبيان أهمية إستعمال ممر الراجلين من أجل نشر توعية متكاملة الأطراف حول أساسيات ممرات الراجلين. وتأتي مثل هذه الحملات التي تشرف عليها الإدارة العامة للأمن الوطني من أجل الرفع من درجة الحيطة و الحذر أثناء إستعمال الطريق خصوصا من طرف الراجلين في الوسطين الحضري والقروي، حيث تعتبر أهم سبل الوقاية من حوادث السير بالمغرب إذ بات ’يسجل بالمملكة عدد وفايات كبير جدا خاصة بين الراجلين إذ تشير الإحصائيات لما يناهز 1000 قتيل سنويا. وفي ختام الندوة تم التذكير بمفهوم ممر الراجلين والأدوار التي يجب القيام بها من طرف مستعمليه، سيما وأن الفئة المستهدفة من حملات التوعية تعتبر هامة في المجتمع خاصة وأن الإحصائيات الرسمية الخاصة بالوفيات جراء حوادث المرور تشير إمكانية مساهمة هذه الأخيرة في خلل في النمو الديمغرافي للمغرب مستقبلا.

  • ...
    البئر الجديد: 7 أشهر حبسا موقوف التنفيذ لمدير مؤسسة تعليمية وأستاذ.. وهذه الأسباب

    أدانت الغرفة الجنحية لدى المحكمة الابتدائية بالجديدة، أستاذا ومدير مؤسسة تربوية بالبئر الجديد، على التوالي ب6 أشهر، وشهر حبسا موقوف التنفيذ، على خلفية تبادل الضرب والجرح.وكانت النيابة العامة تابعتهما في حالة سراح، بعد أن أحالتهما الضابطة القضائية لدى مفوضية الشرطة بالبئر الجديد، بموجب مسطرة قضائية مرجعية في الموضوع، استمعت في إطارها، في محاضر قانونية، إلى تصريحات مدير المؤسسة، وإلى مدرس يعمل في المؤسسة التعليمية ذاتها، على خلفية تبادل الضرب والجرح، بعد أن نشب بينهما خلاف على التقاط صور فوطوغرافية للتلاميذ. وكان المدير التحق بمصلحة المداومة بمفوضية الشطة بالبئر الجديد، وهو يحمل جرحا في أنفه، للتبليغ عن تعرضه للاعتداء من طرف أستاذ يعمل تحت إمرته. وهي النازلة التي لم ينف وقوعها المشتكى به.وقد استمعت الضابطة القضائية إلى شاهدي عيان من بين المدرسي، أكدا أن المشتكى والمشتكى به، دخلا في شجار وتشابكا بالأيدي، دون أي تبادل للضرب والجرح.

  • ...
    في الحاجة إلى الأندية السينمائية مدرسياً

    ظلت الأندية السينمائية لعقود من الزمن مدارس حقيقية لتخريج متذوقي الفن السابع في بلادنا،  فخرّجت متحرفيين حقيقيين في كل ما يتعلق بالسينما، من: مخرجين، وكتاب سيناريو، ونقّاد، ومنظمي مهرجات سينمائية وطنية ومحلية، ومقدمي برامج إذاعية وتلفزية وصحافيين متخصصين في الفني السينمائي.. مما أثرى الخزينة السينمائية لبلادنا بالعديد من الأفلام، وأنضج ثقافتنا النقدية السينمائية بنقاد كبار ، وفي المبتدأ والمنتهى مشاهدين على دراية واسعة بالسينما تعبيراً ومدراسَ واتجاهات وتقنيات حتى.بلغت ظاهرة الأندية السينمائية ذروتها خلال سبعينيات القرن الماضي، والجميل فيها أنها كانت حركة وعيٍ سينمائي جمعوي بامتياز. نشطت في المدينة بكثافة، وتسربت إلى البادية أيضاً، فكانت حقاً سلوك مدنياً واعياً بدون حدود، استطاع توحيد عشاق الشاشة الفضية هنا وهناك، أيام كانت الانتاجات السينمائية نادرة، والمتاح منها يصعب الوصول إليه... اليوم صارت الانتاجات السينمائية العالمية أكثر من أن تعد، وازدهر إنتاجنا السينمائي كماً وكيفا،ً وباتت متاحاً للعشاق ... وبالمقابل تراجعت الأندية السينمائية واختفى منها الكثير، حتى أصبحت الثقافة السينمائية عملة نادرة.قبل أيام خرجت المكتبة السينمائية بطنجة رفقة نقاد سينمائيين في جولة تحفيزية على المديريات الإقليمية للتربية التكوين تبحث عن إحياء مجد غابر للأندية السينمائية، فكانت اللقاءات التحفيزية التوعوية طيلة يومين لكل مديرية، والهدف المسطر كان خلق أندية سينمائية داخل المؤسسات التعليمية، فاستجاب بعض رجال ونساء التعليم ممن يرون في السينما أفضل وسيلة لتنمية السلوك المدني في صفوف المتعلمين، وتحبيب المؤسسة إلى نفوسهم الغضة.حضرت الثانوية التأهيلية عقبة بن نافع، التابعة للمديرية الإقليمية للتربية والتكوين بالجديدة، لقاء المكتبة السينمائية لطنجة، وتحمست للفكرة كما تحمس الجميع. وعلى بركة الله انطلق العمل، فضرب المشرفون على ذلك الورش التربوي السينمائي موعداً لثلة من المتعلمين مساء الجمعة 2 مارس الجاري بعرض شريط سينمائي تربوي فرنسي يعرفه العديد من الذواقين، ويعرفون أثره على نفوس المتعلمين، إنه الفيلم السينمائي الفرنسي  «les choristes » أو الجوقة. تدور أحداث الفلم في فرنسا سنة 1949، بعض سنوات من الحرب العالمية الثانية، وخروج فرنسا منها بخسائر كبيرة مادياً وبشرياً. قصة الفيلم تجسد واقع إحدى دور الأيتام، تلك التي احتضنت آلاف أبناء الجنود المتوفين في ساحات المعارك. لم يكن مدير  دار الأيتام التي تحمل اسم  "Fond de l’etang" يعرف من مناهج التعامل مع النشء سوى الشدة والجبروث، شعاره الأثير "فعل – رد فعل" الفعل من المتعلمين يقابله برد فعل لا يختلف كثيرا عن عقوبات السجون من المدير ومساعديه، حتى لو كان فعل المتعلمين خطأ بسيط. هنا يصل مؤلف موسيقي عجز عن إثبات ذاته في عالم الكبار، فيتقدم ليشغل وظيفة حارس عام للداخلية وفي نفس الوقت مدرس من طينة خاصة، أسلوبه معالجة انحرافات الفتيان بالموسيقى والتسامح وخاصة بالتنقيب في ذواتهم الصغيرة عن مواهب كبيرة، ليبدأ صراع المدرس مع المدير أولاً، ومع زملاء العمل ثانياً، ومع المتعلمين ثالثاً. كل معاركه كللت بالنجاح، فجمع حوله جوقة موسيقية متناغمة الأداء، جعلت من أولئك "المتعلمين الفاشلين" شعلة أمل، حرص بكل قواه أن تظل متقدة ووهاجة. تفاعل متعلمو عقبة بن نافع بصدق مع مشاهد أقرانهم داخل الفيلم، فضحكوا من مقالب تلاميذ دار الأيتام في الفيلم، وتعاطفوا مع التلميذ المعاقب بدون سبب، كما تعاطفوا على المدرس المتميز، وأيقنوا أن التعليم رسالة سامية لا يؤديها، حق أدائها، إلا أصحاب النفوس السامية والهمم العالية، أما محترفو صناعة الخوف فدربهم قصير قصر هممهم.    سعيد بنرحمون: البئر الجديد