المكتب الوطني للكهرباء : تعبئة أزيد من 15 فرقة للتدخل أثناء فترة العيد بإقليم الجديدة
المكتب الوطني للكهرباء : تعبئة أزيد من 15 فرقة للتدخل أثناء فترة العيد بإقليم الجديدة


تعرف الشبكة الكهربائية ضغطا كبيرا سيما هذه السنة التي تزامنت فترة العيد وايضا مع موجة الحرارة المفرطة التي عرفتها المنطقة خلال الأيام الماضية.

هذا وجند مكتب الكهرباء بإقليم الجديدة، أزيد من 15 فرقة تدخل مداومة ومرابطة بكل النقط الحساسة بالإقليم، الامر الذي حد من وتيرة انقطاع الكهرباء على مشتركيه. في حين تم تسجيل انقطاعات محدودة على مستوى عرفتها جماعتي اثنين شتوكة وأولاد احسين حيث تدخلت فرق الكهرباء لإعادة الوضع الى طبيعته. 

وعلاقة بانقطاع الكهرباء ببعض الدواوير التابعة لجماعتي اولاد احسين واثنين هشتوكة،  أفاد مسؤول من مكتب الكهرباء في اتصال مع الجديدة 24 ان السبب في ذلك مرده الى عدة عوامل يأتي على رأسها هجرة الطيور التي تلامس الموصلات الكهربائية، وكذا الضغط الناتج عن أحوال الطقس، حيث يتم استخدام المكثف لآلات التبريد والتحاق بعض المواطنين بأهاليهم للاحتفال بعيد الأضحى.

ومن الأسباب الأخرى يضيف المصدر المسؤول، اختلاس الكهرباء ليلا لري الأراضي الفلاحية بالاضافة الى الاعمال التخريبية التي سجلت ليلة الاحد 2 غشت 2020 ببعض الدواوير التابعة لجماعة أولاد احسين، إذ أقدم اشخاص مجهولون بكسر اقفال اليات التحكم في الموصلات الكهربائية وقطع التيار على الساكنة، مما تطلب تدخل فرق الكهرباء على الساعة 12 ليلا لإصلاح الاعطاب الناتجة عن هذا الفعل التخريبي.
واغتنم المسؤول ذاته المناسبة ليؤكد أن فرق المكتب، أطر ومستخدمين، تسهر على استمرار جودة الخدمات المنوطة بها مراعية لشروط السلامة. كما يهيب بكل المتدخلين من سلطات ترابية، مجتمع مدني والاعلام على حث المواطنين على الحفاظ على هذا المرفق العام والحيوي.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الجريدة