ثقافة
  • ...
    الدكتورة نعيمة لهبيل تاجموعتي تقدم كتابها الجديد على هامش اليوم الدراسي لجمعية دكالة

    قدمت الدكتورة والمستشارة الدولية في التراث الثقافي  نعيمة لهبيل تاجموعتي ، كتابها  اللائحة " la liste  "   ، مساء  أمس الجمعة،  بأحد فنادق الحي البرتغالي بمدينة الجديدة ،  على هامش  تنظيم جمعية دكالة يوما دراسيا حول حماية التراث الثقافي المادي واللامادي بمنطقة دكالة، المنظم بتعاون مع مصالح وزارة الثقافة بالجديدة،  بحضور عامل إقليم الجديدة  محمد الكروج و رئيس جمعية دكالة للتنمية الثقافية  عبد الكريم بن شرقي،  و مجموعة من الأساتذة والطلبة الباحثين . نعيمة لهبيل تاجموعتي، باحثة مغربية، تحمل شهادة دكتوراه في علم الاقتصاد والتي عملت كأستاذة جامعية طوال 25 عاماً، وهي تعمل منذ العام 1990 كمستشارة- باحثة لمنظمات دولية ومن بينها اليونسكو والاتحاد الأوروبي وهيئة الأمم المتحدة للمرأة وصندوق الأمم المتحدة للسكان ، وقد حصدت خبرةً عملية في مجالات متعددة منها الثقافة والتراث الثقافي والأحياء الفقيرة والمساكن الفقيرة. وشغلت منصب مديرة مهرجانات عدة، منها مهرجان فاس للموسيقى الروحية  العالمية.في البداية، ابرز مقدم الأمسية، في كلمة ركّز فيها على أهمية الكتاب موضوع الندوة، مستشهدا بالمقدمة التي كتبتها الدكتورة نعيمة .بعد ذلك، قامت المؤلفة بعرض لمضمون الكتاب الذي يتناول قصة فاطمة، أم أسرة بمدينة الدار البيضاء غادرت الحي الفقير، وأخيراً الوصول إلى حياة كريمة ... هذا هو التحدي الذي يعطي فاطمة، التي ترغب، بأي ثمن، في الظهور على القائمة الرسمية لإعادة التوطين.ترصد تاجموعتي  في كتابها  اللائحة " la liste  "،صورة واقعية لمغرب مزقته تناقضاته بحثا عن هويته. فاطمة ، بوشت ، كلها مرسومة بفكرة حداثة معينة ، وبقيود المغرب المتجمدة في تقاليده. صرخة الحب للمغرب في التغيير الكامل، صرخة التنبيه أيضا، والسخط، ومواجهة عدم المساواة الاجتماعية. إن الكتابة الرصينة والشاعرية لنعمة لهبيل  تاجموعتي هي في النهاية صورة للمغرب مليء بالتناقضات.   

  • ...
    جمعية دكالة تنظم يوما دراسيا حول التراث بمنطقة دكالة بمشاركة باحثين وفاعلين جمعويين

    تحت شعار"التراث الثقافي ورهانات التنمية المجالية"، وغيرة منها على التراث الدكالي والوطني، وإيمانا منها بأهمية التراث الجهوي في إغناء الهوية الثقافية الوطنية، وتأكيدا منها على دور التراث في التنمية المستديمة والمندمجة، ورغبة منها في إعطاء دفعة جديدة للعمل الجمعوي في مجال حماية التراث الثقافي بشكل منهجي وعقلاني تتويجا لمشاورات طويلة مع باحثين وفاعلين جمعويين، تنظم جمعية دكالة يوما دراسيا حول حماية التراث الثقافي المادي واللامادي بمنطقة دكالة، وذلك يوم السبت 3 نونبر 2018 بمسرح الحي بالحي البرتغالي بمدينة الجديدة ابتداء من الساعة التاسعة صباحا.كما سيعرف هذا اليوم الدراسي المنظم بتعاون مع مصالح وزارة الثقافة بالجديدة حضور وزراء ومسؤولين رفيعي المستوى من قطاعات حكومية وباحثين وفاعلين جمعويين، يتضمن محاضرة وعدة مداخلات تتناول قضايا التراث عامة وتراث دكالة بصفة خاصة، إذ ينبش مختصون في علوم الآثار والتراث الثقافي ومهندسون في مواضيع تهم مؤهلات دكالة التراثية المادية واللامادية ودورها في إغناء التراث الوطني عبر التاريخ ومكانة هذا التراث اليوم في السياسات العامة وكذا تثمين هذا التراث الثقافي للمنطقة ليساهم في قاطرة التنمية، محليا وجهويا ووطنيا.وتجدر الإشارة إلى أن هذا اللقاء سيشهد حضور منتخبين ومسؤولين محليين وفاعلين جمعويين مهتمين، سعيا من جمعية دكالة دعوة جميع مكونات المجتمع المدني للانخراط في النقاش والتفكير في تصور وبلورة سياسات وتدابير لإدراج التراث الثقافي في التنمية المجالية المستدامة وجعله ركيزة في الحفاظ على الهوية الثقافية الوطنية.  

  • ...
    الفنانة التشكيلية ربيعة مزيوقة تعرض لوحاتها بمعرض الفرس للجديدة

    تشارك الفنانة الحاجة ربيعة مزيوقة بعرض بعض لوحاتها التي تتعلق بالفرس برواق مركز المعارض محمد السادس بالجدية , والذي يحتضن معرض الفرس بالجديدة في الفترة الممتدة بين 16 و 21 اكتو بر 2018 تحت شعار : " الفرس "  . الفنانة التشكيلية الحاجة ربيعة تبصم على مشاركة متميزة  عبر عرض لوحات فنية  حول “ الفرس” احتفاء به وبمكانته في المجتمع المغربي وباعتباره وجه من أوجه الثقافة والعراقة والأصالة. كما تعتبر الحاجة  ربيعة من بين أبرز الفنانات والفنانين التشكيليين الذين طبعوا الفن التشكيلي المغربي المعاصر ببصماتهم الخاصة، وقد أبانت المعارض الفردية والجماعية التي شاركت فيها ذاخل ارض الوطن او خارجه ، إضافة إلى تنوع مجالات إبداعها من رسم وتشكيل ونحت، عن حس متميز يتلمس المادة والتركيب والألوان تعبيرات تعكس نضجا فنيا واضحا وإحساسا إنسانيا دافقا. وقد أشادت الفنانة التشكيلية بالمستوى الذي وصل إليه معرض الفرس في دورته الحادية عشر . وأكدت أن المعرض تحول إلى نقطة تلاقي بين الفنانين التشكيليين من جهة والجمهور العاشق للفن التشكيلي من جهة أخرى.  وأشارت إلى  أن زوار المعرض، تفاعلوا بشكل ايجابي مع اللوحات الفنية المعروضة وأبانوا عن اهتمام  واضح بالفن التشكيلي.

  • ...
  • ...
    المكتبة الشاطئية لمدينة الجديدة بشاطئ ''دوفيل'' من17 يوليوز إلى 10 غشت 2018

    بدعم من وزارة الثقافة و الاتصال و المكتب الشريف للفوسفاط، تحتضن مدينة الجديدة الدورة الخامسة للمكــــــتبة الشاطئية و ذلك من 17 يوليوز إلى 10 غشت 2018 تحت شعار " جائزة المغرب للكتاب: خمسون سنة من تتويج الرواية المغربية".تأتي المكتبة الشاطئية لمدينة الجديدة على شكل سفينة شراعية ترسو على رمال الشاطئ، تقدم خدمات متنوعة لفائدة المصطافين منها إتاحة مئات الكتب للقراءة على الشاطئ و تنظيم أنشطة موازية تروم تحبيب القراءة و ترويج الإبداع الأدبي و الفكري الوطني و المحلي. غير بعيد عن سفينة القراءة، يقام بساحة نور القمر معرض صيفي للكتاب يضم إصدارات مختلفة منها جديد كُتاب مدينة الجديدة و النواحي.يتمحور برنامج الأنشطة الموازية لهذه الدورة حول الرواية المغربية المتوجة بجائزة المغرب للكتاب احتفاء بمرور خمسين سنة على إحداث الجائزة حيث ستُفتتح فعاليات اليوم الأول بتدشين معرض لبورتريهات الكُتَّاب الذين حازوا على جائزة المغرب للكتاب، صنف الرواية، يليه لقاء تكريمي للأديبة المغربية خناثة بنونة بصفتها أول امرأة مغربية تتوج بهذه الجائزة، بل و أول امرأة مغربية تكتب الرواية.و  سيشهد اليوم الموالي تنظيم لقاء مفتوح مع الناقد الدكتور سعيد يقطين، رئيس لجنة تحكيم جائزة المغرب للكتاب لموسم 2017 صنف الرواية، حول موضوع " الرواية المغربية: النشأة و التطور"، بمشاركة الدكتور نور الدين صدوق. كما سيكون للمصطافين موعد استثنائي يجمع ثلة من الروائيين المغاربة الذين ينتمون لمدينة الجديدة و النواحي و الذين حازوا على جوائز عربية كالحبيب الدايم ربي و إبراهيم الحجري مع تقديم جديد الروائيين سعيد الشفاج  و حسن إغلان.  هذا و سيكون للرواية المغربية المكتوبة باللغة الفرنسية حظها من الاهتمام إذ خصتها اللجنة المنظمة بلقاءات توقيع جديد الروائيين يوسف أمين العلمي و لحبيب المزيني و انتصار هداية بمشاركة الباحث جون زكانياري.  و ستتوالى لقاءات أخرى لها ارتباط بآداب الآخر، حيث تبحر سفينة القراءة بروادها نحو مرافئ الآداب العالمية من خلال مترجمين لأعمال أدبية متنوعة بلغات أخرى مثل محمد البكري و أحمد موسى و حسن لمودن.و ارتباطا بالإبداع و تكريسا لثقافة الاعتراف، خصت المكتبة الشاطئية جمهورها بلقاء مفتوح مع الدكتور نور الدين أفاية في موضوع "الإبداع و الإعتراف" مع توقيع إصداره الأخير الموسوم ب" الإعتراف بالآخر".  و وفاء لنهجها القاضي بمواكبة جديد إصدارات كتاب الجوار في مختلف ضروب الأدب و الفكر و الفن، برمجت إدارة المكتبة لقاءات تقديم و توقيع إصدارات جديدة في مجال السينما و المسرح و الشعر للكاتبات و الكُتاب: خالد الخضري و محمد عبد الفتاح و بوشعيب عطران و عز الدين الماعزي  و خطيبة منديب  و نجاة باطاهر و حُسنى عدي و نوال شريف و بشرى  الهلالي و محمد مفضال.و ستتخلل هذه المواعيد الحافلة إطلالات ضيوف من خارج المدينة أصدروا كتبا جديدة في مجالات أدبية و فكرية مثل زهور كُرام و العربي بنجلون و عبد الله صديق و أحمد دحراشي و صلاح بوسريف و إدريس الملياني و مهدي بناصر. أما الصغار، و بهدف استدراجهم إلى عالم الكتاب و ترغيبهم في المطالعة، صاغت إدارة المكتبة الشاطئية برنامجا حافلا بالأنشطة تتنوع مواده بين عروض الحكي و ورشات للقراءة و الرسم و الأعمال اليدوية و التصوير الفوتوغرافي.تُنَظم الدورة الخامسة للمكتبة الشاطئية كل من المكتبة الوسائطية التاشفيني و جمعية "أصدقاء مكتبة التاشفيني" و جمعية "صفحات جديدة" تحت إشراف مديرية الثقافة بالجديدة و مجلس جماعة الجديدة  وبشراكة مع مديرية الكتاب و المديرية الجهوية للثقافة للدار البيضاء سطات و الجمعية الإقليمية للشؤون الثقافية و المعهد الفرنسي و مكتبة باريس و صالون مازغان للثقافة و الفن و فرع رابطة كاتبات المغرب و فندق بولمان و مدارس إحسان.     

  • ...
    الدكتور المكاوي يستحضر تاريخ المغرب بعيون مؤرخين مغاربة و أجانب بالجديدة

    لخلق تواصل مباشر بين رجال الفكر و الثقافة و المثقفين فتحت مكتبة "باريس" بالجديدة أحضانها ليلة الجمعة الماضية للمفكر و المؤرخ الدكتور أحمد المكاوي لتسليط الضوء على بعض جوانب تاريخ المغرب من خلال كتابه "المغرب في القرنين 19 و 20 : دراسات في مصادر"، حيث جال المؤرخ نفسه بالحضور المتميز الذي تألف من أساتذة جامعيين و رجال المحاماة و أطر إدارية و تعليمية و باحثين في مجال التاريخ و طلبة أسلاك الدكتوراه و الماستر و الإجازة، في عوالم المغرب في عهد المولى سليمان برؤية مصدر سويدي "de Hemso" تطرق للجوانب الاقتصادية و المالية و السياسية و العسكرية، و الوضعية الديمغرافية و طاعون طنجة سنتي 1818 و 1819، و إشكالية "الأتاي و السكر" في حاشية المؤرخ محمد الطالب حيث تباينت المواقف بشأن هاتين المادتين المجلوبتين من أوروبا، كما تطرق إلى رجحان السلطان محمد بن عبد الرحمان على العلماء، و الكوارث و الأوبئة التي ضربت المغرب في القرن 19 من خلال "نزهة الأبصار"، و مواضيع أخرى في مخطوط "مشموم عرار النجد و الغيطان" منها القضية الجبائية، و سفارة الغدريس إلى إسبانيا، و تدهور العلوم في المغرب و ختم اقليدس، و الحرب السبعينية و أثرها على المغرب، و دعم فرنسا لإسبانيا إبان حرب تطوان و كلاهما للمشرفي، كما وجه الدكتور المكاوي منظاره على مسألة خرق البدع لعقيدة التوحيد، و البدع و تعطل وظيفة الجهاد من خلال مؤلف الناصري "في رصد البدع و مناهضتها : تعظيم المنة بنصرة السنة".و بخصوص مغرب القرن الـ 20 فقد سلط الدكتور المحاضر الضوء على الإجازة في التواصل الفكري-الصوفي، و الانتماء الشريفي، و التجاذب السلفي-الطرقي من خلال كتاب "معجم الشيوخ" للفاسي، و لم يفوت الفرصة للحديث عن الشأن التعليمي من خلال نظام القرويين و المدارس الحرة، و مساهمة علماء في الحركة الوطنية المغربية من خلال "اتحاف الإخوان : إضاءات فهرسة السلمي عن مغرب القرن 20 م" .و كان للصحافة نصيبها في هذه الأمسية الثقافية التي تندرج في إطار ليالي رمضان، برؤية الصحافي بنونة حيث تطرق الدكتور أحمد المكاوي في رصد لثنايا "نضال مكتب المغرب بنيويورك في مذكرات بنونة (المغرب السنوات الحرجة) إلى تأسيس هذا المكتب بإيعاز من حزب الاستقلال، و دعايته للقضية الوطنية، و الكفاح المسلح بديل الكفاح السياسي، ما يعكس الحس النضالي لبنونة بلمسة صحافية.و تجدر الإشارة إلى أن الدكتور أحمد المكاوي غزير الانتاج في مجال التاريخ حيث له العديد من المؤلفات المتعلقة بتاريخ المغرب و الشرق الأقصى و أمريكا اللاتينية...

  • ...
    لوحات الفنانة ربيعة مزويقة تزين رواق الشعيبية طلال بالحي البرتغالي بالجديدة

    بعد النجاح الذي حققه معرض الفنانة التشكيلية ربيعة مزويقة بمركز المعارض محمد السادس بالجديدة بمناسبة  معرض الفرس في دورته العاشرة ٬ و العرض الذي شاركت فيه مع زوجها ألفنان التشكيلي حميد بلة ٬ بمنتجع " بيلمان مازغان غولف رويال " ٬ تعود الفنانة التشكيلية " الحاجة مزويقة " من جديد لتعرض جديد أعمالها  برواق الشعيبية طلال بالحي البرتغالي بالجديدة بتعاون مع الغرفة الفتية الدولية JCI فرع الجديدة. ويشكل هذا المعرض، الذي يستمر إلى غاية 4 يونيو من الشهر الجاري  والذي يندرج في إطار امسية خيرية رمضانية " قصص النجاح "  Success stories" .الذي نظمته الغرفة الفتية الدولية JCI فرع الجديدة. بمناسبة شهر رمضان المبرك  ، نافذة لاكتشاف  جديد أعمال الفنانة ربيعة حوالي 30 لوحة من أشكال مختلفة، وبألوان زاهية وذات تأثيرات متعددة، تسمح للزوار وعشاق الفن بالعديد من القراءات وقد خصصت الفنانة التشكيلية 30 في المأة من عائدات مبيعاتها خلال هذا المعرض لصالح مركز الاستقبال شمسي الجديدة  " الجمعية المغربية للأطفال في وضعية غير مستقرة " .ويقدم هذا المعرض الذي تنظمه الفنانة التشكيلية ربيعة مزويقة للزوار بعضا من لوحاتها الرائعة والبارزة بقوة في أعمالها المنجزة بالريشة والألوان ، حيث تتطرق أعمالها إلى  المدن المغربية العتيقة ٬ كما تناولت الفرس كرمز للقوة والعنفوان كموضوع  لبعض أعمالها .حضر فعاليات المعرض عدد كبير من جمهور مدينة الجديدة وزوار المدينة من أجانب كما حضر أعضاء الغرفة الفتية الدولية JCI فرع الجديدة والجمعية المغربية للأطفال في وضعية غير مستقرة مركز الاستقبال شمسي الجديدة ونخبة كبيرة من الفنانين التشكيلين ونجوم المجتمع من بينهم الفنان عصام كمال و الممثل الكبير ابن مدينة الجديدة محمد رضا كردي الذي يطل علينا في شهر رمضان في مسلسل سر المرجان ومسلسل دار الغزلان.

  • ...
    تنظيم أنشطة قرائية بمكتبة التاشفيني بالجديدة في الذكرى 13 للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية

    تفعيلا لبرنامج الأنشطة الثقافية الذي وضعته عمالة إقليم الجديدة بمناسبة تخليد الذكرى الثالثة عشر لانطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية و التي تخلدها بلادنا هذه السنة تحت شعار" الشباب محرك التنمية البشرية" و في سياق الإحتفال باليوم  الوطني للقراءة الذي يصادف العاشر ماي من كل سنة، نظمت كل من  المكتبة الوسائطية التاشفيني و جمعية أصدقائها و جمعية صفحات جديدة،  بدعم من جماعة الجديدة  و مكتبة باريس و تحت  إشراف مديرية الثقافة بالجديدة –  نظمت-  النسخة الثالثة من النشاط القرائي "كُتب دانية" أو ما يعرف بشجرة الكتب و ذلك زوال يوم الأربعاء 16 ماي الجاري بمحيط المكتبة الوسائطية التاشفيني وسط حديقة الحسن الثاني حيث عمل العشرات من الأطفال و اليافعين و الشباب على قطف  الكتب المعلقة على أغصان الأشجار و قراءتها بالهواء الطلق.جدير بالذكر أن "كتب دانية " أو شجرة الكتب هو نشاط قرائي يهدف إلى تحبيب الكِتاب للأطفال و الناشئة و غرس حب القراءة في نفوسهم إعتادت مكتبة التاشفيني و جمعية أصدقائها  على تنظيمه بالحديقة منذ سنة 2016  و ذلك  بتعليق كُتب  على الأشجار المحيطة بالمكتبة بقلب حديقة الحسن الثاني (بارك سبيني سابقا) لتتدلى من أغصانها على شكل ثمار سهلة القطف يعمد أطفال و شباب إلى قطفها و أخذها معهم كهدايا من المنظمين بمناسبة اليوم الوطني للقراءة.  و بمناسبة  تخليد ذكرى المبادرة الوطنية للتنمية البشرية كذلك، و على غير عادتها عمدت  المكتبة الوسائطية التاشفيني إلى فتح أبوابها في وجه العموم و ذلك يوم الاحد 06 ماي ، حيث تم تنظيم بشراكة مع  الجمعية الاقليمية للشؤون الثقافية بالجديدة و جمعية صفحات جديدة و جمعية أصدقاء مكتبة التاشفيني أنشطة قرائية لفائدة الناشئة و الشباب أشرف على انطلاقتها السيد عبد الرحمان عريس المدير الإقليمي للثقافة بالجديدة، و ساهم في تنشيطها طلبة شعبة فاعل سوسيو تربوي التابعة لمعهد التكنولوجيا التطبيقية  المتخصص المسيرة.  و  قد تنوعت الأنشطة في ذلك اليوم بين   ورشات القراءة و الحكي و ورشة الأعمال اليدوية نظمت لفائدة ناشئة الجوار و أطفال قدموا من جماعة سيدي عابد  في إطار رحلة ترفيهية لتختتم الصبيحة بتنظيم  نشاط بوديوم الشباب و هو عبارة عن منصة تناوب على اعتلائها شباب مبدعون قدَّموا  إبداعاتهم الأدبية و الفنية أمام جمهور واسع توسطهم ضيوف شرف قطعوا عطلة نهاية الأسبوع و قدموا للإستماع إلى الشباب و تحفيزهم، و قد كان من بينهم الشعراء: الحاج محمد كابي و سعيد التاشفيني و إدريس القرعوني و ياسر المشتراي و الناشطات في مجال القراءة  الأستاذات مريم بومليك و الأختين نعيمة و نزهة أبو الفتح و أعضاء جمعية فودار غروب  عبد الالاه زوخرف و حمودة الزاوي و إدريس الطاهي...و قد شكل الحدث مناسبة لرصد و التعرف على مجموعة من المواهب الشابة الجديدة  و تكريس الصورة الجيدة لمواهب سبق و أن سطع نجمها في نفس الفضاء في مناسبات سابقة و اختتم اللقاء على أنغام كشكول غنائي مغاربي أبدع في أدائه الفنان الشاب إلياس جابر رفقة أمال شريف.

  • ...
    اختتام فعاليات الدورة الحادية عشر لمهرجان الضحك للجديدة

    أسدل الستار على فعاليات الدورة الحادية عشر لمهرجان الضحك للجديدة  بعد سهرة ختامية احتضنها فضاء "مسرح سعيد عفيفي "، كانت باكورة برمجة فنية متنوعة نشطت مدينة الجديدة من 03 إلى 06 ماي 2018. وقد اعتبرت الدورة، وبحسب جل من تابعها "لحظة في عمر" من تابعها من هواة المسرح ورواده من مختلف الأعمار ،تجاوز عددهم 10000  توزعوا عبر فضاءات: مسرح سعيد عفيفي  -مسرح الكنيسة بالحى البرتغالي وساحة محمد الخامس وسط المدينة.وذلك لمتابعة ثمانية عروض داخل القاعات المذكورة، إضافة إلى عروض الحلقة بالساحة السالفة الذكر. كما أن رواد المسرح من الهواة والذين حجوا من ربوع المملكة ،في إطار ماستر كلاس Mazagan du Rire، استفادوا من تكوينات همت: الكتابة المسرحية و الماكياج الفني، إضافة إلى تباري عشرة مشاركين من ضمنهم في اختيار الاجود للنهائيات والتي آلت إلى ثنائي "مامقادينش" من مدينة الدار البيضاء. الدورة عرفت حضورا ثلة من الفنانين حضوا بمتابعة خاصة مت طرف الجمهور، طيلة فعاليات الدورة وهم:•        أعضاء مجموعة "مسرح المدينة" بإشراف المخرج هشام الجباري ،كل من هشام الوالي، عدنان موحجة، يحي الفاندي و سكينة درابيل.•        الفكاهيون وعلى رأسهم "صويلح " و مراد قردالي وكذا يوسف الزعري كما أن الدورة حظيت بزيارة ود ودعم  خاصة للفنانين: ولاص، مريم الزعيمي، ليلى عزيز وعمر لطفي . الفعل الثقافي كان حاضرا بدوره ضمن البرمجة على شكل مائدة مستديرة حول المغرب وافريقيا، نشطها مدير مركز التراث البرتغال بالجديدة، ذ. ابو القاسم الشبري.الدورة الحادية عشر لمهرجان الضحك للجديدة، لقيت نجاحا جسده الحضور الكثيف واليومي للجمهور طيلة أيامها الأربعة. كما أن الشركاء الداعمين لها، كان لهم الفضل الكبير في نجاحها واستمرارية توهجها وهم على الخصوص: مجموعة OCP، اتصالات المغرب، المجلس الإقليمي للجديدة، الجماعة الترابية للجديدة، الجمعية الإقليمية للشؤون الثقافية بالجديدة، المسرح الوطني محمد الخامس، المديرية الإقليمية للثقافة بالجديدة، مكتبة باريس بالجديدة. هذا وقد عرفت فعاليات الدورة الحادية عشر لمهرجان الضحك للجديدة، بتغطية إعلامية مميزة، خصتها بها، القناة الأولى و راديو بلوس، إضافة للصحافة المحلية ،الجهوية والوطنية.

  • ...
    افتتاح فعاليات مهرجان الضحك للجديدة في نسخته الحادية عشر

    افتتحت، أمس الخميس، فعاليات الدورة الحادية عشر لـ"مهرجان الضحك للجديدة" والمنظمة تحت شعار" الضحك يزيد فالعمر"، بفضاء مسرح عفيفي بمدينة الجديدة، على شكل حفل فني كبير، تابعه جمهور غفير من مختلف الأعمار.وقد تجسد حفل الافتتاح في لوحة راقصة على نغمات أفريقية، قدمتها مجموعةMfumu Bimangu  من الكونغو برازافيل.كما تميزت الأمسية بمراسيم الحفل التكريمي الذي خصت به الدورة الحادية عشر لمهرجان الضحك للجديدة " الفنان والمسرح ابن الجديدة "مصطفى الجلبي" والذي اعتبره رفيق دربه المسرحي محمد ابن سينا و عن حق "رائد الحركة المسرحية بالجديدة". بعد ذلك اعتلى المنصة الفكاهي "صويلح" والذي اتحف الجمهور الجديدي بفقرات متنوعة من ريبرتواره الساخر، تابعه الحضور في جو فرجوي رفيع.