تربية وتعليم
  • ...
    فيدرالية جمعيات أباء وأولياء التلاميذ بالجديدة ومديرية التعليم في مقاربة تشاركية حول التعليم الأولي

    يندرج التعليم الأولي ضمن حق كل طفل في تربية مبكرة تعده لمواطنة كاملة وتعليم ناجح إن الواقع الحالي لهدا الطور يكشف عن عوائق متعددة تهم التعميم والإنصاف والنموذج البيداغوجي والجودة والحكامة والتمويل عوائق من ابرز تجلياتها التفاوتات القائمة بين الوسطين الحضري والقروي وبين المؤسسات نفسها وبين الإناث والذكور بما في دالك الأطفال في وضعية صعبة ومهمشة مما يؤدي إلى إقصاء أعداد مهمة من الأطفال الصغار من هده التربية ويخل بمبدأ تكافؤ الفرص والإنصاف والحق في الولوجية للجميع .هده الإشكالية كما طرحها المجلس الأعلى للتربية والتكوين من خلال ،رأي :التعليم الأولي أساس بناء المدرسة المغربية الجديدة . ويأتي تنظيم اليوم الدراسي حول التعليم الأولي يوم 20 ماي2019 بمقاربة تشاركية مابين فيدرالية جمعيات أباء التلاميذ بإقليم الجديدة والمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بالجديدة كمساهمة في فتح نقاش عمومي موسع بين مختلف الفاعلين في المجال حول واقع التربية والتكوين خصوصا التعليم الأولي إضافة إلى الخروج بمجموعة من المقترحات والتوصيات للنهوض بمنظومة التربية والتكوين ومساءلة رهانات التعليم الأولي وادوار الجمعيات المدنية في النهوض بالتعليم الأولي .

  • ...
    'قضايا جغرافية في تدبير الموارد وإعادة تشكيل المجال' موضوع ندوة علمية بكلية الآداب بالجديدة

                في إطار الأنشطة العلمية التي دأب الطلبة الدكاترة في تكوين الدكتوراه "الأوساط الهشة بالمغرب، الديناميات المجالية، البيئة وتدبيـر التـراب"، بمختبـر إعادة تشكيل المجال والتنمية المستدامة، على تنظيمها بكلية الآداب والعلوم الإنسانية جامعة شعيب الدكالي بالجديدة، يشرف أعضاء اللجنة المنظمة الإعلان عن تنظيم تظاهرة علمية في نسختها الرابعة، حول موضوع: : "قضايا جغرافية في تدبير الموارد وإعادة تشكيل المجال"  وذلك يومي 06 و 07 دجنـبـر 2019 بمركز دراسات الدكتوراه لكلية الآداب والعلوم الإنسانية، بالجديدة. تعرف هذه الندوة مشاركة مجموعة من الطلبة الدكاترة الباحثين من مختلف المختبرات العلمية التابعة للجامعات الوطنية المهتمة بتدبير الموارد وإعادة تشكيل المجال. كما تهدف إلى تسليط الضوء على الإشكالات والقضايا المرتبطة بالمجال المغربي وما يعرفه من تحولات. تتشرف اللجنة المنظمة لهذه التظاهرة العلمية بدعوة كافة المهتمين إلى الحضور والمشاركة، بغية التحسيس بأهمية القضايا المطروحة، إغناء للنقاش وتقاسما للتجارب وإنجاحا هذه التظاهرة العلمية المتميـزة. ملحوظة: للاطلاع على تفاصيل أكثر حول البرنامج الكامل للتظاهرة المرجو زيارة الموقع على الرابط التالي:     www.geodoc.ma

  • ...
    كلية الآداب والعلوم الانسانية بالجديدة والتقويم القمري للامتحانات

    لماذا تشهد كلية الآداب بالجديدة فوضى طلب تأخير الامتحانات بعد كل قرار صادر عن مجلس الكلية يحدد موعدا لها؟ هل هذا راجع إلى مستوى الطلبة المتدني كما يروج البعض؟ حيث يلقون بالملامة على عاتق الطلبة الذين لا يحسنون في رأيهم تدبير الغلاف الزمني المخصص للفصول، ويتهمونهم بمراكمة الدروس وعدم القيام بالمراجعات المتأنية في وقتها حسب جدول زمني مضبوط، هذا في الوقت الذي يلوم الطلبة مجلس "إفتاء" الكلية، كما يشاع، بتدبير جدولة الامتحانات بشكل منفرد لا يأخذ مصلحة الطالب بعين الاعتبار، إذن أين يكمن الخلل؟ وما هي الحلول الممكن اتخاذها مستقبلا لحل مشكل تدبير مواعيد امتحانات باتت تؤرق العميد والمجلس والأساتذة َوالطلبة على السواء؟في رأينا، تقوم كلية الآداب بالجديدة بتدبير جدولة امتحانات الفصول عبر تقنية الإفتاء ورؤية هلال الشهور القمرية، وهذا ما يربك العملية البيداغوجية ، إذ يصبح الزمن الدراسي رهينا بهلال رمضاني خاضع للرؤية المجردة بالعين لبعض الأساتذة داخل المجلس دون غيرهم، فيوم يظهر الهلال ويراه مجلس "الإفتاء"، يتقرر إجراء امتحانات الكلية، ويوم لا يظهر الهلال، تتأخر الامتحانات.... آه ،  ليس هكذا يتم تدبير شؤون مؤسسة أكاديمية أيها الزملاء؟ من أين تنبثق هذه الفوضى في التسيير؟  ولماذا تخضع الامتحانات ومواقيتها لمزاج أساتذة دون استشارة مزاج الطلبة؟ ولماذا يقصى الطلبة من رؤية هلال الامتحانات ؟ يبدو لي هذا الأمر غريبا في هذا الشهر المبارك، خصوصا وأنني عدت لثوي من إجازة مرضية، تحت ضغط الفحص المضاد، وطالبني السيد العميد بالالتحاق السريع بالقسم حتى لا يتم هدر الزمن البيداغوجي المخصص للطالب، فاستأنفت عملي، وأنا مازلت مريضا، وبينما أحسست مؤخراً بتحسن طفيف في حالتي الصحية، وبرمجت نهاية دروسي في أواخر نهاية هذا الشهر، نزل علي ايمايل صاعقة من أحد "مفتي" مجلس الكلية، يخبرني بتوقيف الدارسة في نهاية الحادي عشر من هذا الشهر، وبأن الامتحانات ستجرى في السابع والعشرين منه، فلم يكن أمامي سوى الهرولة الأكاديمية عبر تكثيف ما تبقى من المقرر وتركيزه لإنهاء الفصل في أسرع مدة زمنية لم أشاهدها منذ التحاقي بالجامعة ، وإذا كان هذا سلوك أستاذ، فما بالك بسلوك الطالب؟  يبرر كبير مجلس "إفتاء" الكلية برمجة الامتحانات في هذا التوقيت بحجج مفادها، أن الطلبة تنتظرهم مباريات لولوج وظائف، وهم في حاجة ماسة لإنهاء الامتحانات في وقت مبكر حتى يتمكنوا من الحصول على الشواهد مبكرا، وهذا تبرير معقول، لكن المسكوت عنه، هو مجموعة من الأستاذة الذين يسكنون مدنا أخرى والذين تنتظرهم سفريات إلى الخارج، هم كذلك في حاجة ماسة إلى الخروج المبكر في عطلة لقضاء مصالحهم، وإلا فلماذا هذه الهرولة؟ أليس شهر يونيو كاف لإجراء جميع امتحانات الفصل؟ أوليس نصف شهر يوليوز هو الآخر كاف لإنهاء الفصول؟ نصيحتي لمن يهم الأمر: بدلا من السقوط في متاهة الإفتاء ورؤية هلال الامتحانات في كل فصل من طرف مجلسكم الموقر، من المفروض أن تلجأ المؤسسة الأكاديمية إلى البرمجة الغريغورية للامتحانات حسب تقويم ميلادي دقيق، والتخلي عن التقنية الرمضانية في برمجة الامتحانات، وذلك لأن الأمر لا يتعلق بصيام الطالب، ولكن بعصره واستخراج أفكاره، لهذا يجب أن يكون مستعدا منذ بداية الفصل للسباق الأكاديمي، ويلج المنافسة بدون مفاجأة  بمواعيد محددة مسبقا حتى يتمكن من تدبير غلافه الزمني،  وللتذكير فقط، فهذا تربص أكاديمي من المفروض جدولته بمواعيد دقيقة، أيها الزملاء المحترمين، بعيدا عن المزايدات الرمضانية، وما نقترحه واضح لا ينتطح فيه عنزان، إذ يجب التفكير مستقبلا في  جدولة سنوية  للفصول بمواقيت دقيقة لبداية الفصل ونهايته وتحديد مسبق لمواعيد امتحانات الفصول، ويتم نشر الجدول الزمني منذ بداية السنة الجامعية، وإذا لم تستطع إدارة الكلية البرمجة الدقيقة بالأيام والأسابيع  للسنة الجامعية، فعلى الأقل تقوم ببرمجة كل فصل على حدةٍ، وذلك أضعف الإيمان، لكن أسلوب اجتماع رؤساء الشعب ومجلس الكلية في هذا الشهر المبارك ، والاقتفاء به في إفتاء رؤية هلال الامتحانات، هذه تعتبر تقنية ضعيفة بيداغوجيا، يطبعها الارتجال والتسطيح في التعامل مع المقررات الأكاديمية، فمن موقفي كأستاذ، أكاد أجزم أنه لم تتم استشارة الأساتذة عبر اجتماع رسمي بتقرير أو حتى بإيمايل حول ثبوت رؤية هذا الهلال، وبالتالي فوجئنا بقرار توقيف الدراسة والانخراط المبكر في الامتحانات، كما  فوجئ باقي الطلبة الرافضين لرؤية مجلس "الإفتاء " لهذا الهلال.  ذ، محمد معروف، كلية الآداب والعلوم الإنسانية بالجديدة .  

  • ...
    تقليص مدة الدراسة بكلية العلوم بالجديدة يثير استياء وسط الطلبة والاساتذة الجامعيين

    تميّزت السنة الجامعية 2018-2019 بكلية العلوم بالجديدة بتقليص مدة الدراسة في الفصل الربيعي بأسبوعين (12 أسبوعاً عوض 14 أسبوعا)، وهو ما انعكس سلبا على برمجة الدراسة بالمؤسسة وخلق تدمّرا واسعا في صفوف الطلبة واستياءً عميقا وسط الأساتذة الباحثين.. كيف ذلك؟ طبقا للضابط ن د 2  الخاص بضوابط نظام الدراسات والتقييم، من دفتر الضوابط البيداغوجية الوطنية لسلك الإجازة (صادر بالجريدة الرسمية عدد 6322 بتاريخ 9 ربيع الأول 1436، الموافق فاتح يناير 2015)، فإن السنة الجامعية تتكون من فصلين دراسيين، يتضمن كل واحد منهما 16 أسبوعاً من الدراسة والتقييم.. (الدراسة تتطلب 14 أسبوعا والتقييم أسبوعين). للأسف الشديد، لم تحترم عمادة كلية العلوم الضابط ن د 2 المشار إليه أعلاه ولم تتقيّد بمضامينه، حيث  أعلنت أن بداية الدراسة برسم الدورة الربيعية لهذه السنة هو يوم الاثنين 11 فبراير 2019، ونهايتها يوم السبت 11 ماي 2019..أي أن مدة الدراسة برسم الفصل الربيعي لهذه السنة هو 12 أسبوعاً فقط عوض 14 أسبوعا المنصوص عليها في دفتر الضوابط البيداغوجية..وإذا كان تقليص مدة الدراسة بأسبوعين لا يوجد ما يبرره (إضرابات، كارثة طبيعية..)، فإن ما يثير الاستغراب هو عدم قيام عمادة الكلية بما يلزم من إجراءات وتدابير، من أجل أن تضمن سيراً عاديا للدراسة، ومن أجل ألاّ ينعكس ذلك سلبا على عطاء الأستاذ وتحصيل الطالب.. كل ما قامت به العمادة هو تكليف رؤساء الشعب بإخبار الأساتذة في أواخر أبريل، عبر بريدهم الإلكتروني، بأن تاريخ نهاية التدريس هو 11 ماي 2019.. أي بعد فوات الأوان.وقد أدى هذا الإجراء المتأخر والمرتجل إلى حالة من التدمّر والارهاق والتيه وسط الطلبة بسبب تكديس حصص ثلاثة أسابيع من الدروس والأشغال التوجيهية وامتحانات الأشغال التطبيقية في أسبوع واحد ونحن في شهر رمضان، أي الأسبوع الأخير الذي ينتهي يوم السبت 11 ماي، بعد أن لجأ الأساتذة مرغمين إلى إضافة حصص استدراكية، امتدت بعضها لساعات طويلة ومتأخرة في اليوم، وهو ما أرهق الطلبة والأساتذة على حد سواء، وأجّج غضب الطلبة إلى درجة مقاطعة امتحانات الأشغال التطبيقية، في أول سابقة في تاريخ الكلية..إن هذا العبث والاستهتار وغياب الحس بالمسؤولية في تسيير الشؤون البيداغوجية بكلية العلوم بالجديدة، لا يمكن عزله عن مشكل تواجد العميد بالكلية لبضعة ساعات في اليوم فقط، تصل أحيانا إلى ساعتين،  بسبب تنقله اليومي بين مقر عمله بالجديدة ومقر سكناه بالدار البيضاء منذ أكثر من سنة، وما يترتب عن ذلك من استنزاف لميزانية الكلية وتعطيل مصالحها (رغم تواجد منزل للسكن الوظيفي داخل كلية العلوم عبارة عن ڤيلا من طابقين).جدير بالذكر أن خلال السنة الجامعية 2017-2018 قاطع الطلبة امتحانات الدورة الربيعية لأول مرة في تاريخ الكلية، بعد أن رفض العميد تأجيل تاريخ بداية الامتحانات.. وهاهم يصدرون اليوم بلاغا للرأي الطلابي يعلنون فيه تأجيل امتحانات الدورة الربيعية أو المقاطعة بعد أن قاطع طلبة SVT2 امتحانات الأشغال التطبيقية يوم 6 ماي 2019، ليُطرح السؤال: من يتحمل مسؤولية ما يقع بكلية العلوم؟ ذ. غريب عبد الحق كلية العلوم بالجديدة

  • ...
    الجديدة: المسرح المدرسي دعامة لبناء مدرسة المواطنة

    تحت شعار: "المسرح المدرسي دعامة أساسية  لبناء مدرسة المواطنة"، نظمت جمعية تنمية التعاون المدرسي بالجديدة، المهرجان الإقليمي للمسرح المدرسي 2018/2019، .الذي تواصلت فعالياته طيلة يومي الخميس إلى الجمعة 2 – 3 ماي 2019.هذا، وعرفت هذه التظاهرة الإبداعية المتميزة مشاركة تلميذات وتلاميذ من المؤسسات التربوية للتعليم الابتدائي، بالنفوذ الترابي للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني للجديدة، والتي توزعت ما بين مدارس مستقلة ومجموعات مدارس، هي كالتالي: مدرسة المتنبي، مدرسة للازهرة، مجموعة مدارس أولاد احسين، مدرسة التهذيب، مدرسة للأمينة،  مدرسة محمد السادس، مجموعة مدارس الغربة،  مدرسة النخيل، مجموعة مدارس الرواحلة، مجموعة مدارس عبد الرحمان الداخل، مجموعة مدارس سيدي أحمد بن امبارك، ومدرسة السنابل.وحملت المسرحيات التي قدمها في مدد زمنية تراوحت ما بين 20 و40 دقيقة، بمسرح الحي البرتغالي، وبمقر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة دكالة–عبدة سابقا، عناوين: "'من حقي أن أختلف"، "الضحية"، "أستاذي راك عزيز"، "صديقتي الطبيعة"، "صاحبة الرداء الأحمر"، "المدرسة والشارع"، "أحبك يا وطني"، "حوار بيئة"، "لا لتزويج القاصرات"، "إيكولوجي أنا"، "القاضي الحكيم"، و"آدم الجديد". وقد تابع بكثافة تلاميذ المؤسسات التربوية من عاصمة دكالة وإقليم الجديدة، الخميس والجمعة الماضيين،  هذه العروض المسرحية الشيقة التي قدمتها فرق من الممثلين الصغار، لم تتعد كل تشكيلة منها 12 تلميذة وتلميذا، باللغة العربية، الأمازيغية، الحسانية والفرنسية، والتي كانت من تأطير ثلة من نساء ورجال التعليم، ممن بصموا بعطاءاتهم ومساهماتهم مجال الفن والإبداع ذي الصلة بالمسرح المدرسي.. المسرح الذي يعتبر عن جدارة واستحقاق "أب الفنون".

  • ...
    نادي القراءة يكلية الاداب بالجديدة ينظم ''أهمية القراءة في بناء المعرفة''

    في اطار أنشطة اشاعة ثقافة القراءة وتوجيه أهميتها لدى الطالب الجامعي المغربي، نظم نادي القراءة بكلية الآداب والعلوم الانسانية جامعة شعيب الدكالي بالجديدة صباح يوم الجمعة 3ماي 2019 تحت اشراف ذ. احمد كازا، الذي قدم ورقة تقديمية حول أهمية القراءة بكونها مرتبطة بفعل الممارسة وكشكل يومي وجودي، تعلم أفقا للتفكير المنظم وتحددها عناصر متعددة : التركيز على وضوح الموضوع وخلق الجماعة للتفاعل والتحكم في الزمن القرائي وفي طريقة بناء المعارف وطالب الأستاذ بالتمييز بين المضمون المعرفي والأيديولوجي واستدعاء القدرة على النقد والاهتمام بالجانب المعرفي والانفتاح على الأفكار الاخرى لتكون طريقا ومسلكا للحياة والغرض منها كما يقول، هو تحرير الجسد من الأوهام ومن العلائق، أي تحرير القارئ وتصبح له القدرة على النقد الحصيف والتحرر هو ابداع الذات وتنمية التراكمات وبناء الحقيقة والحوار ..وتحدث عن عوائق القراءة كمنافسة التقنية التكنولوجية والبعد الرقمي الذي يولد القلق الفكري والاعتماد على ثقافة الصورة وطالب بأن تكون منظمة في الحياة اليومية ..وأعطى الكلمة للطالب عبد الرحيم بودلال لتقديم مداخلته قراءة في كتاب "في هدي القرآن في السياسة والحكم اطروحة بناء فقه المعاملات السياسية على القيم " للباحث محمد جبرون وتحدث الطالب عن السبب الدافع لإنجازه بكون الكتاب يوجد نوعية الفكر السياسي الإسلامي وهي نقلة من مفهوم حاكمية الشريعة الى بناء المعاملات على مفهوم القيم باعتبارها خطوة جريئة تهدف الى ايجاد توافق بين الحداثة والتراث الاسلامي، وتتعلق بمجموعة من الكتابات السابقة التي ظهرت حول القيم السياسية خصوصا لدى مجموعة من الباحثين مؤكدا أن هذا الانتقال التاريخي للفكر الاسلامي لم يشكل خطا واضحا تقدميا بل شكل ما يشبه تراجعات قاتلة وانتكاسات لاختلاف الحركات الاسلامية وظروف واحداث متراكمة خصوصا هزيمة ٦٧ والاستعمار الامبريالي.. مضيفا ان لسقوط الدولة العثمانية تأثير قوي على الوجدان والفكر العربي حيث شكل صدمة بظهور العديد من المفكرين الجدد حاولوا تقديم اجابات وحلولا تفاوتت بين المرجعية السلفية والفكر الحداثي مع طرح بدائل اخرى كما طرح الباحث أسئلة حول الدولة والعلاقات السياسية، هل هي دولة قوانين وضعية ام دولة قوانين دينية؟ وعن كيفية العلاقات فيما بينها وموقف الاسلام من الحريات العامة والابداع الفكري والفنون .؟وتحدث ايضا عن اطروحة الكاتب محمد جبرون حول بناء المعاملات السياسية على القيم بالإشارة أن الكاتب استنبط مجموعة قيم كلية تمثل هدي القرآن هي : السياسة والحكم والعدل والمساواة والحرية والمسؤولية والمعاهدة والمعاقدة والمبايعة والخير والمعروف ...واهتم بشرح اختلافاتها على القيم الحداثية ..وختمها مشيرا ان الدولة الإسلامية مبنية على القيم الكبرى وهي العدل والشورى والمساواة والعدالة الاجتماعية ..وليس على أحكام جزئية وأنه كلما ارتفع منسوب هذه القيم الكبرى كلما اقتربنا من الدولة الاسلامية والعكس ايضا .في جو النقاش أثيرت الكثير من القضايا حول حكم الشريعة وتطبيق الدين والدولة وامكانية الفشل والنجاح وتجربة التدبير والارتباط الديني والفكر الحداثي وتحديد الكتابة ودور قراءة الكتب وطريقة القراءة فيها وتشجيع الطلبة على القراءة وتفعيلها داخل المجتمع والحياة .واختتم اللقاء على امل تجديد انشطة مع ضرب مواعيد اخرى لقراءات متعددة في كافة الأجناس الأدبية والمناحي الفكرية والثقافية .

  • ...
    هذا أول تصريح للمهدي منيار بعد تراجع السلطات عن اغلاق معهده بالجديدة

    أقدمت السلطات المحلية بمدينة الجديدة ليلة أمس الاربعاء 24 ابريل على اقتحام المجمع التجاري 'الجزيرة مول' حيث يقع معهد المهدي منيار ،ومنعه من تقديم دروس الدعم والتقوية لمجموعة من التلاميذ باقليم الجديدة؛ومباشرة بعد قرار منعه من الاستمرار في مزاولة انشطته داخل المعهد قال "الاستاذ المعجزة" في شريط فيديو وهو يصرخ  ” واش أنا كنبيع الحشيش باش تجيبو لي المخازنية” متهما باشا مدينة الجديدة بالوقوف وراء هذا القرار، وكان المهدي منيار مساندا من طرف مجموعة من التلاميذ واولياء امورهم؛ووجه المهدي منيار اصابع الاتهام للسلطات المحلية بالجديدة باتخادها قرار الاغلاق بدون إذن النيابة العامة حسب قوله ،وتابع ان باشا المدينة تحداه بانه لن يحصل على الترخيص بمزاولة نشاطه؛وتجدر الاشارة ان الجديدة 24 كانت السباقة بالانفراد بنشر خبر اغلاق معهد المهدي منيار شهر بناير الماضي وجميع فروعه،بسبب بلاغ الوزارة انذاك التي اعتبرت أن قرار إغلاق السلطات للمعهد يأتي ” في إطار عمليات التتبع والمراقبة التي تقوم بها اللجان الإقليمية المختلطة للمؤسسات التعليمية الخصوصية ومراكز تعليم اللغات في مختلف الجهات”؛و سجلت اللجان المذكورة حسب الوزارة ” عدم توفره على التراخيص اللازمة المسلمة من طرف هذه الوزارة لمزاولة أنشطته”؛ من جهة اخرى وبعد تراجع السلطات عن اغلاق المعهد قامت لجنة تابعة للمديرية الاقليمية للتربية والتعليم بالجديدة بزيارة معهد الاستاذ المهدي منيار وذلك على مدى قانونية وثائق المعهد التي تسمح له بمزاولة انشطته حيث من المنتظر ان تعد تقريرا في الموضوع لرفعه الى الجهات المختصة؛

  • ...
    عشرات التلاميذ يعتصمون داخل معهد المهدي منيار بالجديدة لمنع السلطات من اغلاقه

    يعتصم في هذه الاثناء عشرات التلاميذ داخل معهد "الاستاذ" المثير للجدل المهدي منيار وذلك لمنع السلطات المحلية من اعادة اغلاقه للمرة الثانية في اقل من 3 اشهر؛هذا وكان باشا الجديدة مرفوقا برئيس الملحقة الادارية الثانية واعوان السلطة والقوات المساعدة قد حلوا، قبل قليل، بمقر المعهد المتواجد في المركز التجاري "الجزيرة مول" بساحة الحنصالي بوسط المدينة من أجل اغلاق المعهد الذي لا يتوفر على اي ترخيص لمزاولة انشطة الدعم المدرسي؛هذا ورفض التلاميذ وصاحب المعهد وعدد من افراد عائلته قرار السلطات باغلاقه مؤكدين انه قد جرى مؤخرا تأسيس جمعية للدعم المدرسي تقوم بمنح دروس الدعم لفائدة التلاميذ بالمجان، وهو ما رفضته السلطات بدعوى انه تحايل على القانون وان صاحب المعهد مطالب بضرورة سلك مساطر اخرى للحصول على الترخيص؛  ولنا عودة في الموضوع 

  • ...
    معهد التكنولوجيا الفندقية و السياحية بالجديدة يفتح أبوابه في وجه العموم بمناسبة أبوابه المفتوحة

    ينظم معهد التكنولوجيا الفندقية و السياحية بالجديدة الأيام المفتوحة خلال الفترة ما بين 22 و 25 أبريل الجاري؛و تتطلع إدارة المعهد الذي يعد رائدا في مجال التكوين الفندقي و السياحي من خلال هذه الأبواب تقديم بطاقة تعريفية حول شعب التكوين و فضاءات المعهد لدى الطلبة الراغبين في ولوجه برسم الموسم الدراسي المقبل؛و تُقدَّم لزوار المعهد التابع لوزارة السياحة و النقل الجوي و الصناعة التقليدية و الاقتصاد الاجتماعي (قطاع السياحة) كافة الشروحات و التوضيحات من طرف طاقم إداري و تربوي متخصص، لتعزيز رؤى الراغبين في الاستفادة من التكوين حول الشعب المتوفرة خاصة منها ما يتعلق بالطبخ و الحلويات و تقديم الخدمات داخل المطاعم و الفنادق المصنفة؛و عبر مجموعة من زوار المعهد خلال هذه الأيام عن رغبتهم في الالتحاق به من أجل الاستفادة من الخدمات المقدمة داخله من طرف أطر ذات تكوين عالي في مجالات التخصص؛ و أضحى معهد التكنولوجيا الفندقية و السياحية بالجديدة يثير اهتمام العديد من الطلبة و الطالبات من مختلف مناطق المغرب، حيث يستفيدون من تكوين عالي الجودة يتوج بحصولهم على شواهد و دبلومات تمكنهم من ولوج سوق الشغل من أوسع أبوابه، و هو ما يعكس مدى المساهمة الفعالة لذات المعهد في تجويد الخدمات السياحية من خلال توفير يد عاملة ذات تكوين متخصص؛ كما أن من خريجي المعهد من يقوم بالانخراط في سوق الشغل الذاتي من خلال إحداث مقاولات صغرى و متوسطة؛و يشهد المعهد ذاته ولوج العديد من الطلبة سنويا بعد اجتياز اختبارات كتابية و شفوية حسب درجة التكوين التي تتوزع ما بين التقني العادي و التقني المتخصص و التخصص العالي، و هو ما يترجم تنوع التكوين ما بين النظري و التطبيقي و مدة التكوين أيضا ما بين سنة واحدة و سنتين، و هو ما ينتج عنه اختلاف درجات التخرج التي تمنح الخريجين فرصا متعددة للعمل حسب درجات تكوينهم؛

  • ...
    كلية الاداب بالجديدة تستضيف الفيلسوف الأديب موليم لعروسي

    استضاف مختبر التاريخ، العلم والمجتمع الباحث الجمالي الأستاذ موليم العروسي في لقاء مفتوح زوال يوم الخميس 18 أبريل 2019 بمدرج دراسات الدكتوراه بجامعة شعيب الدكالي بالجديدة حيث افتتح اللقاء الأستاذ أحمد كازى بكلمة ترحيبية بالضيف والسادة الأساتذة والطلبة الباحثين، وقدمه بكونه المفكر المغربي الذي يحمل في ذاته رؤية ونظرة خاصة عن العالم، ذاكرة تتداخل فيها الأمكنة والأزمنة والاشخاص، إنه كائن أركيولوجي وقراءته تتطلب العثور على مفاتيح هذه الأحداثيات المؤسسة لرؤيته وبكونه على شاكلة المسافر ما بين المدينة والمعبد كما كان سقراط يتحرك بين المدينة ودلف هروبا من المراقبة والعقاب، إنه باحث يقوم بتحويل اللافلسفي فلسفيا بمساءلة الثقافة الشعبية ومن أجل الانصات لمعاناة الانسان العادي، في فكره هناك استعادة للتجارب الفنية العميقة...وكانت تدخلاته عبارة عن محاور كبرى حددها في التجربة الشخصية لموليم العروسي وعلاقته بالفن والكتابة العرفانية ومحور الثقافة المغربية والفلسفة والأدب والحداثة وما بعد الحداثة وعلاقته بالخطيبي وبالجديدة والعمران.. مفتوحة بينه وبين الضيف من جهة والطلبة والأساتذة من جهة أخرى لأكثر من ثلاث ساعات، أجاب عنها الأستاذ موليم العروسي بعمق تفكير رزين وهادئ ترك الكثير من الصدى الطيب في الحضور المكثف الذي غصت به قاعة المدرج .وأكد أنه سعيد جدا بحضوره في لقاء مفتوح وبدون تحديد ومعرفة للموضوع وعدم المعرفة تجعله يعيش قلقا وينسى ما علق بالذاكرة رغم أنها لا تنسى ولا تنمحي، هي لا شعورية تتدفق وعبرها يداهمنا القلق متسائلا عن علاقة القلق بالكتابة ؟ وأن اشكالات المعرفة تأتي من الكتب أو من طريقة التفكير ولا يتبناها إلا القلة وتحدث عن علاقته بالتاريخ واللقاء الأول بالخطيبي واهتمامه بالثقافة الصوفية والأثر في الفضاء والجسد الكامل بين العمران والتقاليد وإعادته النظر في الفكر الغربي والفكر العربي وأنه يحلم بفكره وبجذوره الممتدة من وفي البلدة الصغيرة زاوية سيدي اسماعين رغم تواجده بالبيضاء لأكثر من ٤٥ سنة وأن والده متصوف درقاوي وشبّ بين حلقات الذكر ..وأجاب عن أسئلة المسرح والفن وحدود الفلسفة والأدب والحب وقال أنهما توأمان وأنه يمارس الفكر وما يجمعنا هو الكتابة لأنها هي القوة الكبرى والابداع الأصيل والمغرب متعدد بثقافاته وهامشه وذاكرته والاسلام السياسي هو أصلا مضاد للتصوف. هذا الأخير الذي لا يقصي المتعة الجسدية كما يتحدث ابن عربي في فصوص الحكم وهذا ما يجعل من الاسلام الأستيتيقي بديلا محررا من اكراهات السياسي لأن الفن والجمال يستنفران الحواس ..وعن الإنتقال من البيولوجي إلى التكنولوجي المتطور جدا، الذاكرة تتحول وتتطور ليصبح الافتراضي واقعيا والعقل يجب أن يتحول هناك أمور جديدة تحدث على هامش الاقتصاد والتكنولوجيا، الشبكات العنكبوتية وصفحات التواصل الاجتماعي فيها بعض المعقولية وأخرى تافهة وأن هناك حرب كبرى في العالم لتصبح آلة ضغط...وعن علاقته بالفن هي علاقة بالحياة وبالفكر استنتج اشكالا يوجد في الكتب بل من عمق الحياة مستحضرا نيتشه والتفكير في السير وعن الفن والرومانسية هي منبع النور الداخلي والهندسي في التوازن والأسود سلخ من النور مشيرا أنه سيجعل من السنة القادمة سنة للحب ...وأن تواجده في الجديدة له طعم خاص لن ينسى وبالحضور المميز الذي يجمعه بطلبة وأصدقاء أساتذة وفنانين..وقبل الختم تدخل عميد الكلية الأستاذ حسن قرنفل في كلمة قصيرة مرحبا مرة ثانية بالضيف بين أحضان الكلية على أن تليها رفقته لقاءات أخرى، وعن المتعدد الفيلسوف موليم العروسي كمبدع روائي وناقد وباحث جمالي ..